فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

الأسرى المرضى في "ايشل" يعانون من أوضاع صعبة

بتاريخ الخميس 5/2/2015

هُنا القدس| يعاني الأسرى المرضى في سجن "ايشل" من أوضاع صحية صعبة، في ظل استمرار سياسة الاهمال الطبي المتعمدة التي تمارسها إدارة السجون بحقهم.

وأعربت هيئة شؤون الأسرى والمحررين عن قلقها على حياة الأسير المريض رياض العمور، الذي يعاني من مشاكل في القلب وماء على الرئة وارتفاع نسبة السكر في الدم، وخضع العمور لعملية قلب مفتوح قبل عامين في مستشفى "تل هشومير" وتم تركيب جهاز منظم لدقات القلب، وكان من المفترض أن يتم تغييره واستبداله منذ ثلاث سنوات إلا أن إدارة السجون تماطل في ذلك حتى اللحظة.

ومكث في مستشفى سجن الرملة خمس سنوات، وتم نقله مؤخرا من المستشفى بشكل تعسفي دون إيضاح الأسباب رغم أن الأطباء يوصون دائما ببقائه تحت الرقابه في مستشفى سجن "الرملة"، ومنذ وصوله إلى السجن لم تجر له أية فحوصات ولم يتابع وضعه الصحي.

وكشفت الهيئة أن الأسير مراد أبو معيلق منذ اعتقاله عام 2001، أجرى تسع عمليات جراحية تم خلالها استئصال ما يقارب مترين من امعائه نتيجة مرض "كورن ديزيز"، الذي يؤدي الى تعفن الأمعاء الغليظة والدقيقة، بالإضافة إلى أورام بالخصيتين ووجود لحمية بالأمعاء تسمى "فوستلا"، وهناك قلق دائم على حياته.

وفي ذات السياق، يعاني الأسير المريض ربيع صبيح من مشاكل وانسداد في صمامات القلب، تؤدي إلى ضيق في التنفس وثقل على الصدر، ومكث في السابق خمسة شهور في مستشفى سجن "الرملة"، الذي كاد أن يقتل به بعد تحضير دواء لاعطائه اياه لا يتناسب مع جسمه ووضعه الصحي من قبل ممرض مستشفى السجن، ولا زالت مضاعفات مرضه قائمة ولا يقدم له أي شيء من العلاج اللازم.

وقال محامي الهيئة رامي العلمي الذي قام بزيارة السجن، إن جميع الأسرى المرضى لم يكن لديهم أي مشاكل صحية تذكر قبل الاعتقال، وأن سياسة الاهمال الطبي المتعمدة من أوصلت حالاتهم الى هذه الدرجة من الخطورة، كما أن قيادة الأسرى في السجن تعرضوا لحملة تنقلات تعسفية بهدف خلق حالة من عدم الاستقرار في صفوف الأسرى، وكسر ارادتهم ولثنيهم عن بلورة خطوات للتصدي لممارسات إدارة السجون بحقهم.

التعليقات