فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

22 أسيرا معزولا يعانون من ظروف قاسية

بتاريخ السبت 31/1/2015

هُنا القدس| أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن الاحتلال يعزل (22) أسيرا فلسطينيا منذ فترة طويلة في عدة سجون وأقسام للعزل، أقدمهم الأسير نهار أحمد السعدى من محافظة جنين، في ظروف غاية في القساوة ويمارس بحقهم كل أشكال الانتهاك والتنكيل. 

ووصف الناطق الاعلامي للمركز الباحث رياض الأشقر أوضاع الأسرى المعزولين بالمأساوية، إذ أنهم يعزلون في زنازين ضيقة جدا، أبوابها وشبابيكها مغلقة بالصاج ولا تدخلها أشعة الشمس، وتنتشر فيها القاذورات و الروائح الكريهة، بجوار المعتقلين الجنائيين، مما يهدد حياتهم بالخطر.

 وأضاف أن الأكل المقدم لهم سيء، و يخرجون إلى ساحة "الفورة" مكبّلي الأيدي، ولمدة ساعة واحدة فقط، وبشكل منفرد حيث لا يرى الأسرى المعزولين بعضهم البعض.

 كما تجري عمليات تفتيش استفزازية للزنازين ثلاث مرات يوميا في أوقات مختلفة وخاصة بعد منتصف الليل، ويعانون من نقصان حاد في الملابس والأغطية الشتوية، وعانوا كثيرا خلال موجة البرد الماضية، علاوة على حرمانهم من الكتب والصحف، ويمارس بحق المرضى منهم سياسة الاهمال الطبي المتعمد .
وأشار الأشقر إلى أن أقدم المعزولين هم:  الأسير نهار السعدى وهو معزول منذ مايو 2013، قد خاض إضرابا عن الطعام الشهر الماضي لمدة 28 يوما من أجل تحسين شروط عزله والسماح له بالزيارة، وقد تم نقله من عزل الرملة إلى عزل سجن ريمون، والأسير المريض موسى سعيد صوفان من طولكرم وهو يعانى من أورام سرطانية فى الرقبة وحالته صعبة، ومحروم من الزيارة، وخاض إضرابا عن الطعام لمدة أسبوع للسماح له بالزيارة وتقديم العلاج اللازم له، والأسير حسام يونس عمر من طولكرم، وهو يعانى أيضا من قرحة فى المعدة، ولا يتلقى علاج مناسب، والأسير المقدسي مراد محمود نمر، وثلاثتهم معزولين منذ أغسطس من العام 2013.
وبين الأشقر أن الأسرى المعزولين موزعين على عدة أقسام للعزل كالتالي: ثمانية أسرى فى عزل مجدو ، وستة فى عزل نفحه بعد إخراج أربعة منهم بناء على إتفاق مع الإدارة عقب الإضراب الذى خاضه 100 أسير قبل شهر، وأربعة  أسرى من عزل ريمون، بينهم السعدى، واثنان في عزل ايشل، وإثنان في عزل هداريم أحدهم عدنان الرجبى  والذى نقل إليه مؤخرا من عزل ريمون.
وقال الأشقر إن الاحتلال يدعى بأنه يمارس العزل لدواعي أمنية، ولكن الأمر يتعدى هذا الهاجس إلى ممارسة سياسة الإنتقام من الأسرى، وإذلالهم وتحطيم نفسياتهم ومعنوياتهم، والنيل من إرادتهم وعزيمتهم، وزرع الأمراض في أجسادهم.
وناشد المركز، الراعي المصري التدخل من أجل إخراج كافة الأسرى المعزولين، وتطبيق إتفاق الكرامة الذى نص على إغلاق ملف العزل الانفرادي إلى الأبد، كما طالب المنظمات الإنسانية التدخل لوقف جرائم الاحتلال بحق الأسرى

التعليقات