فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

مدير أوقاف القدس يستقبل السفير البريطاني بعمان

بتاريخ الخميس 22/1/2015

هُنا القدس | استقبل مدير عام دائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس وشؤون المسجد الأقصى المبارك الشيخ عزام الخطيب أمس سفير بريطانيا في الأردن بيتر ميلت ونائب القنصل العام البريطاني جيمس بيوتي في القدس.

ووضع الخطيب السفير البريطاني والقنصل العام في صورة الوضع الواقع الذي يجري في المسجد الأقصى خلال هذه الأيام.

وأعرب عن سعادته بالجولة التي نفذها السفير البريطاني في المسجد الأقصى، ومشاهدته الواقع الحالي في والهجمة الشرسة من قبل المستوطنين والمتطرفين اليهود على المسجد.

وشكر دور بريطانيا في الآونة الأخيرة، قائلًا " شاهدنا دعمًا واضحًا من الحكومة البريطانية لقضيتنا، وفي ممارسة الضغوطات لفرض التهدئة داخل باحات الأقصى التي نسعى إليها جميعًا".

وحذر الخطيب من أن أي مساس في المسجد الأقصى سيشعل المنطقة في الداخل، وسيتحول إلى صراع في جميع أنحاء العالم، مؤكدًا أن التطرف يخلق تطرف، وأن من حق جميع المسلمين الصلاة فيه دون معيقات، لأنه مسجد إسلامي خالص.

وأشار إلى دور الملك الأردني عبد الله الثاني في رعايته للمقدسات الإسلامية والمسيحية، موضحًا أن الأقصى في عمق ضميره، وهو الذي ينفق عليه ملايين لكي يبقى إسلاميًا خالصًا، وكذلك رعايته الدائمة للأوقاف الاسلامية بالقدس.

وأثنى على دور المملكة الأردنية الهاشمية التي تقوم بواجبها على أكمل وجه باتجاه المؤسسات الإسلامية والمسيحية بالمدينة.

بدوره، أعرب السفير البريطاني عن شكره لمدير عام أوقاف القدس لما قدمه لهم من حفاوة الاستقبال ومعلومات وافية عن مجريات الأمور على أرض الواقع.

وأشاد بدوره الكبير في الحفاظ على المسجد الأقصى والهدوء فيه، قائلًا إنه يتفهم ما هي الصعوبات التي تحيط بإدارة المسجد، وأن بريطانيا قلقه جدًا لما يحصل في المسجد الأقصى، لان له تأثير عالمي.

وأضاف أن بريطانيا تقدر دور الأردن والملك في وصايته ورعايته للمسجد الأقصى، وعلى الدور الإيجابي الذي يلعبه لحل الخلافات والصراعات العالمية.

وعبر عن سعادته للتآخي والعلاقة الحميمة بين المسلمين والمسيحيين في القدس، مشيرًا إلى أن بريطانيا على إطلاع كامل لما كان يحصل من تطورات داخل الأقصى والقدس بشكل عام خلال الأيام الماضية، وأنها ستعمل على استمرار التهدئة في المسجد.

وكالات

التعليقات