فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

ممارسة الأطفال البدناء للرياضة قد تؤذي القدم

بتاريخ الخميس 25/12/2014

هنا القدس | إن كان طفلك بديناً ويعزف عن ممارسة الأنشطة الرياضية مع أقرانه بحجة الألم، لا تضغط عليه، فبحسب دراسة أسترالية، قد تضغط التمارين الرياضية على أقدام الأطفال البدناء التي لاتزال في طور النمو.

فممارسة الأطفال الذين يعانون من وزن زائد للرياضة قد تعرضهم للإصابة بآلام وشعور بعدم الراحة في القدمين اللتين عادة ما تكونان مسطحتين وممتلئتين، وهو ما قد يؤدي إلى زيادة الضغط على الجزء المقوس من باطن القدم بحسب الدراسة.

ورغم أن الدراسة اعتبرت النشاط البدني مهما للصحة، ويستطيع السيطرة على زيادة الوزن، فإنها شددت على ضرورة استخدام أنشطة بدنية لا يشعر فيها جسم الطفل البدين بعبء الوزن الزائد مثل السباحة وركوب الدراجات، خاصة أن إجبار الأطفال على ممارسة أنشطة تؤلمهم قد تدفعهم إلى النفور منها.

هذا وتشير إحصاءات منظمة الصحة العالمية إلى أن أكثر من 40 مليون طفل دون الخامسة يعانون من البدانة، محذرة من ارتفاع عدد الأطفال البدناء في العالم إلى 75 مليون طفل بحلول عام 2025.

ولعلاج بدانة الأطفال يدعو خبراء باتخاذ تدابير تعتمد على عمر الطفل وحالته الصحية، واتباع نظام غذائي لا يستهلك فيه الطفل الدهون، خاصة الحيوانية، ويتجنب المنتجات المشبعة بالسعرات الحرارية، فضلاً عن التنويع في الأنشطة التي يمارسها الطفل، والحد من جلوس الطفل أمام التلفاز أو جهاز الكمبيوتر لأكثر من ساعتين يومياً.

التعليقات