فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

العيسة: الأسرى المضربون علقوا إضرابهم ولم ينهوه

بتاريخ الأربعاء 25/6/2014

هُنا القدس | ديالا الريماوي

قال وزير شؤون الأسرى والمحررين شوقي العيسة إن الاسرى الإداريين الذين خاضوا إضراب لمدة 62 يوما، علقوا إضرابهم ولم يعلنوا إنهاءه، مشيرًا إلى أن لجنة الأسرى الممثِلة للأسرى الاداريين المضربين ستعلن تفاصيل الاتفاق مع مصلحة السجون خلال اليومين القادميين.

وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم الأربعاء، في مقر الإعلام الحكومي، لمناقشة أخر مستجدات إضراب الأسرى والمتعلقة بتعليق إضرابهم.

وأشار العيسة إلى أن الاحتلال حاول أن يقمع إضراب الاسرى دون أن يحققوا أي شيء، إذ رفض الاحتلال التفاوض معهم للوصول إلى حل وتنفيذ مطالبهم.

وقال: "حاولت سلطات الاحتلال أن تصدر قانون التغذية القسرية، إلا أن الأسرى استطاعوا أن يحققوا أول انتصار لهم، عندما استطاعوا إفشال هذا القانون".

وأضاف أن لجنة شكلت للحديث بإسم الاسرى المضربين، أعلمتنا فجر اليوم أن الأسرى الإداريين قرروا تعليق إضرابهم وليس إنهاءه، وذلك بناء على اتفاق مع سلطات الاحتلال حقق جزءً كبيرًا من مطالبهم.

أما فيما يتعلق بالأسير أيمن طبيش، فما زال يواصل إضرابه لليوم 118 يوم، ولم يوقف إضرابه حتى يتم تحقيق مطلبه المتمثل بالإفراج عنه.

بدوره، بيّن نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس أن الأسير محمود شبانة وهو أحد أعضاء لجنة الأسرى المتحدثة بإسم الأسرى المضربين، بيّن له أنه من بين النقاط التي تم التوصل إليها مع سلطات الاحتلال:إلغاء العقوبات التي فرضت على الأسرى منذ بداية الاضراب.

وأضاف أن الاسرى المضربين طالبوا أن يعودوا الى السجون التي نقلوا منها بعد خوضهم الإضراب، وذلك بعد أن ينهوا مرحلة الاستشفاء، كما أوضح شبانة أن الحوار ما زال مستمرا.

وقال فارس:" هذا الاضراب بدأ وعلق في ظل ظروف بالغة التعقيد، نحن نعلم أننا لا نتحدث عن نصر كبير حققه الاسرى بالمعنى الاجراءاتي".

التعليقات
• التعليقات غير مفعلة.