فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

خريج يبتكر نظامًا محوسبًا لإدارة مدارس السياقة

بتاريخ الجمعة 31/10/2014

هُنا القدس| أبتكر مصطفى عيسى محمود البستنجي أحد خريجي كلية التكنولوجيا والعلوم التطبيقية في جامعة القدس المفتوحة، نظامًا محوسبًا يسمى(GEER)متخصّصا في إدارة مدارس السياقة، برعاية وإشراف من مؤسسة النيزك للتعليم المساند والإبداع العلمي.

ويعمل البستنجي في مجال تطوير أنظمة إدارية ومحاسبية وطبية وتصميم مواقع إلكترونية، والتحق بتخصّص تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في القدس المفتوحة.

وذكر البستنجي أنه ابتكر (GEER) كفكرة ريادية لبرنامج "صنع في فلسطين" الذي يعدّ أحد برامج "النيزك"، وهذا البرنامج يسعى إلى الربط بين البحث العلمي الجامعي والمهني ومجتمع الأعمال والصناعة.

وقال، إن (GEER) جاء ليطور مدارس السياقة في فلسطين وييسر عملها، فهي مازالت تستخدم المعاملات اليدوية حتى يومنا هذا، ما يبطئ عملية التوصّل إلى المعلومات الضرورية وتبادلها، ثم إنها تفتقر إلى أنظمة حديثة لإدارة عملية التعليم داخل المدرسة، والتقدم للامتحانات النظرية والعملية في وزارة المواصلات.

وأضاف من هنا جاء دور (GEER) الذي يعدّ حلا متكاملا لإدارة مدرسة السياقة وتواصلها مع الأطراف المختلفة، ما يسهّل عملية اتخاذ قرارات ناجحة وفعالة وصائبة في تهيئة المعلومات الملائمة في الوقت المناسب، كما يصدر النظام التقارير الدقيقة بأشكالها المتعددة سواء عبر أجهزة الحاسوب العادية أو عبر تطبيق خاص بالهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، وبهذا تتمكن المدرسة من أن تدير العملية برمتها، وتتيح إمكانية ربط المعلمين والطلبة والوزارة وفق صلاحيات معينة تحدد سابقا، بالإضافة إلى إدارة المركبات وتراخيصها. ويعزز هذا التطبيق نظم الجباية وإدارة الإيرادات والمصروفات والموارد البشرية العاملة.

وتابع: "واجهتني بعض الصعوبات في بناء النظام التي تمثلت في كتابة بعض الأوامر، ولكنني تغلبت عليها بالإرادة والبحث والدراسة".

وحول القيمة التي يضيفها المشروع، أجاب البستنجي أنه: "لا يوجد في فلسطين نظام محوسب لإدارة مدارس السياقة، ويعدّ هذا النظام الأول المتخصص في قطاع السير والسياقة والمواصلات، وهو سهل الاستخدام، ويوفر حلولاً لذوي العلاقة في هذا القطاع، ويمكن برمجة التطبيق ليلائم ذوي الاحتياجات الخاصة لكل مدرسة، وهو زهيد الثمن نسبيًا".

ويطمح البستنجي إلى أن يطبق (GEER) في السوق الفلسطينية ومنها إلى العربية بعد تجريبه في مدارس متعدّدة والانتهاء من تطويره، ثم الترويج له في السوق المحليّة والعربية واستثماره بوجهه النهائي.

 

التعليقات