فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

الاردن يطالب اسرائيل بوقف الانتهاكات في القدس

بتاريخ الثلاثاء 21/10/2014

هنا القدس | حذر الأردن الثلاثاء في جلسة لمجلس الامن الدولي، من تداعيات بقاء الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة على ما هي عليه.

وقالت مندوبة الأردن الدائم في الامم المتحدة، السفيرة دينا قعوار، في جلسة مجلس الامن التي ناقش خلالها الوضع في الشرق الاوسط، بما فيها قضية فلسطين،" نجد أنفسنا مجدداً، وبسبب الممارسات الإسرائيلية الأحادية وغير القانونية، على أعتاب مواجهات دموية أخرى تهدد الأبرياء وأمن المنطقة واستقرارها وتغذي مشاعر الإحباط واليأس".

وأضافت أن اسرائيل "تعلم أن الحرم القدسي الشريف هو خط أحمر لأكثر من 1.5 مليار إنسان في هذا العالم لن يسكتوا على هذه الانتهاكات. فالذي يريد السلام والأمن لبلده ومواطنيه لا يرتكب هذه الأفعال التي إذا ما استمرت ستضع إسرائيل في مواجهة مباشرة مع العالمين العربي والإسلامي".

وأشارت الى أن الأردن حذر المجلس في آذار الماضي من هذه الأفعال، وبين بشكل واضح عدم مشروعيتها ومخالفتها الصريحة لأحكام القانون الدولي الإنساني، فالقدس هي أرض محتلة ، وإسرائيل هي القوة القائمة بالاحتلال فيها كما تعتبرها قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة ورأي محكمة العدل الدولية في قضية الجدار العازل، مشددة على أنه "لن تغير إجراءات إسرائيل الأحادية، بما في ذلك المتخذة في الحرم القدسي الشريف من هذا الواقع بشيء.

وقالت انه "من منطلق الوصاية الأردنية الهاشمية التاريخية على المقدسات في القدس، والتي يتولاها جلالة الملك عبدالله الثاني والدور الأردني الخاص في المقدسات الاسلامية الذي اعترفت به إسرائيل بموجب المادة التاسعة لمعاهدة السلام، سيستمر الأردن في التصدي للانتهاكات الإسرائيلية في الحرم القدسي الشريف بكافة السبل بما فيها السياسية والدبلوماسية والقانونية، وسيستمر في العمل على الحفاظ على المسجد الأقصى المبارك وقبة الصخرة ورعايتهما والحيلولة دون المس بهما".

واضافت "أرجو أن تكون الرسالة واضحة للجميع وإجابة على المشككين في مكانة الحرم القدسي الشريف لدى العرب والمسلمين عموماً وللأردنيين والفلسطينيين خصوصاً".

التعليقات