فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

من هو ليئور لوتان؟

بتاريخ الأحد 12/10/2014

هُنا القدس | عيّنت الحكومة الإسرائيلية مؤخرًا، العميد ليئور لوتان، مسؤولًا لملف الأسرى الإسرائيليين، فمن هو لوتان؟

لوتان الذي يحمل درجة البكالوريس في القانون من جامعة "بار ايلان"، عمل محاضرًا جامعيًا في معهد الأمن القومي الإسرائيلي في "هرتسيليا"، وانضم عام 83 للخدمة في الوحدة الخاصة "سيرت متكال" في جيش الاحتلال وترك الخدمة بالجيش عام 1988، وانضم إلى جهاز الأمن العام (الشاباك)، ومن ثم عاد مجددا عام 1993 للخدمة العسكرية في الجيش.

في عام 1994 أُصيب اصابات خطيرة خلال عملية الانقاذ الفاشلة للجندي الأسير على يد كتائب القسام في بير نبالا "ناحشون فاكسمان"، وقد حاز على شهادة تقديرية بسبب أدائه خلال محاولة انقاذ الجندي.

في العام ذاته، أدى "لوتان" دوراً مركزياً عام 1994 خلال عملية خطف القيادي في حزب الله مصطفى الديراني من لبنان.

برز دوره مجددا عام 2002، عندما شغل منصب مسؤول طاقم المفاوضات مع السلطة الفلسطينية لحل أزمة المقاومين الفلسطينين المحاصرين في كنيست المهد الذين تم إبعادهم خارج الضفة الغربية بموافقة السلطة الفلسطينية حينها.

وشغل سابقاً منصب رئيس طاقم التفاوض في رئاسة الأركان للتعامل مع حالات اختطاف الجنود الإسرائيليين، وشارك أيضا في عمليات عسكرية خاصة خلال حرب لبنان الثانية عام 2006، كما تولى مناصب قيادية في الوحدة الخاصة التابعة لقيادة الأركان العامة، وكان مرشحاً لشغل منصب المتحدث باسم جيش الاحتلال.

ويعد "لوتان" أحد أهم وأكبر الخبراء في مجال المفاوضات المتعلقة بالأسرى والمفقودين، وكان من أشد المهاجمين لفريق التفاوض السابق في صفقة "وفاء الأحرار" بزعامة "ديكيل"، حيث دعا لمراوغة حركة حماس، بعد أن كانت السيطرة الكاملة خلال المفاوضات للحركة، ووصف الصفقة في حينه بأنها خطيئة في تاريخ "إسرائيل".

في عام 2011 تولى "لوتان" رئاسة قسم الأسرى والمفقودين في هيئة الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية، وقبل أيام فقط عينه رئيس وزراء حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو مسؤولاً عن ملف الأسرى والمفقودين الإسرائيليين.

التعليقات