فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

محدث| إصابة 130شابا واعتقال 10 آخرين في مواجهات القدس

بتاريخ الاثنين 8/9/2014

هُنا القدس |خاص

أصيب أكثر من (130) شاب، مساء اليوم الاثنين، وصفت إحدها بالخطيرة، في مواجهات متفرقة اندلعت في حي وادي الجوز وشارع صلاح الدين وسط مدينة القدس، إثر تشييع جثمان الشهيد محمد سنقرط. 

وذكرت مراسلتنا أن قوات الاحتلال اعتقلت (10) شبان، ثلاثة منهم اعتقلوا بالقرب من مقبرة باب الساهرة بعد دفن جثمان الشهيد، حيث تم الاعتداء عليهم بالضرب المبرح، ونقلوا لمركز شرطة الاحتلال وسط المدينة.

وأضافت أن قوات معززة من جيش الاحتلال انتشرت بشكل مكثف في حي وادي الجوز وفي شارع صلاح الدين وفي بلدة القدس القديمة، كما وقاموا بقمع المتظاهرين بوابل من قنابل الغاز المسيلة للدموع والرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت.

كما وتعمدت قوات الاحتلال استهداف المركبات بوابل من قنابل الصوت ما أحلق أضرار جسمية بعدد كبير منها. 

وشيّعت جماهير غفيرة، مساء الاثنين، جثمان الشهيد الفتى محمد سنقرط (16 عاماً)، بعد إلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليه في مسقط رأسه بحي واد الجوز بالقدس المحتلة .

ورفع المشاركون في موكب التشييع الأعلام الفلسطينية ورددوا هتافاتٍ غاضبة، مستنكرين جريمة الاحتلال بقتل الشهيد سنقرط بدم بارد.

وقال والد الطفل الشهيد محمد عبد المجيد سنقرط إنه تم الانتهاء من عملية تشريح جثمان نجله بعد ظهر اليوم، بمعهد أبو كبير، وأن مخابرات الاحتلال استدعته للتحقيق معه بمركز التوقيف والتحقيق 'المسكوبية' غربي المدينة ووضعت شروطاً لتسليم الجثمان ودفنه.

وأوضح، في مؤتمر صحفي عقده اليوم الاثنين بخيمة العزاء بحي واد الجوز قرب أسوار القدس، أن مخابرات الاحتلال استجوبته نحو ساعة ونصف الساعة حول ترتيبات دفن نجله الشهيد محمد، ومكان الدفن، مؤكداً رفض العائلة دفن الشهيد في ساعات الليل، وقال: بل ستكون له جنازة تنطلق من منزله إلى المسجد الأقصى ثم ليدفن في مقبرة باب الساهرة بشارع صلاح الدين وسط المدينة.

وتدور منذ ساعات الصباح مواجهات عنيفة في حي واد الجوز وبلدة العيسوية بين الشبان وقوات الاحتلال، غضباً واحتجاجاً على قتل الشهيد سنقرط.

واستشهد الفتى سنقرط  مساء الأحد الماضي، بعد اصابته برصاصةٍ مطاطية في رأسه، من قبل أحد جنود الاحتلال.

 

التعليقات