فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

ساوباولو تحتضن قضية فلسطين في كونغرس الفيفا وكونغرس آسيا يدعمها

بتاريخ الأربعاء 11/6/2014

هنا القدس | دائرة الاعلام بالاتحاد

قبل ساعات على انعقاد كونجرس الفيفا  تواصلت الدبلوماسية الرياضية الفلسطينية في طرق كافة المنابر العربية والآسيوية والدولية لعرض معاناة الرياضة الفلسطينية بكافة أشكالها ، حيث أكد اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم انه لا يمكن لأي عاقل في العالم أن يقبل بالممارسات الهمجية التي يقترفها الاحتلال الإسرائيلي اتجاه الرياضة الفلسطينية بشكل يومي ومستمر دون أي رادع أو التزام بالميثاق الاولمبي وقوانين الاتحاد الدولي لكرة القدم.

حديث الرجوب جاء خلال كلمته في افتتاح كونغرس الاتحاد الآسيوي الذي سبق اجتماع كونجرس الفيفا الـ64  في ساو باولو بحضور رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم، جوزيف بلاتر، حيث قدم شرحاً وافياً للخطوات والإجراءات المهينة التي تتعرض لها الرياضة الفلسطينية من ممارسات عنصرية تتمثل بالاعتداء على الرياضيين وسجنهم وتعذيبهم، إضافة إلى منع إقامة المنشات وتعقيد تنقل الفرق الرياضية من والى فلسطين، وصولا إلى منع استلام المساعدات والسماح بدخول الخبراء والمدربين الدوليين والفرق المشاركة في المناسبات الوطنية إلى  فلسطين.

وشدد الرجوب على ضرورة أن يكون الاتحاد الآسيوي حازما ويتخذ موقفا صريحاً يتضمن العمل على دعم مطلب فلسطين خلال افتتاح اجتماعات كونغرس الاتحاد الدولي لكرة القدم ، والقاضي بضرورة إجبار الاحتلال الإسرائيلي على الاعتراف بالكيان الرياضي الفلسطيني أسوة بكل اتحادات العالم، والالتزام بالميثاق الاولمبي الدولي في التعامل معه، أو العمل على تأييد فرض عقوبات على ذلك الاتحاد والعمل على تكثيف الجهود من اجل طرده من الفيفا بصفتها منظمة رياضية قائمة على مبادئ وقوانين إنسانية أخلاقية لا تقبل لمن ينتهج السلوك العنصري بان يكون عضوا فيها.

الإجابة جاءت سريعة من أركان الاتحاد الآسيوي حيث أكد الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي بترسيخ معاني الدعم بالوقوف إلى جانب مطالب الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم وتوحد آسيا خلف تلك المطالب التي من شأنها أن تعمل على تطور الكرة الفلسطينية وتبعث الأمل في نفوس الرياضيين الفلسطينيين للحصول على كامل حقوقهم التي نصت عليها القوانين والمواثيق الرياضية .

رئيس الاتحاد الدولي من جانبه طالب في كلمته أمام كونجرس آسيا الاتحادات الأهلية الأعضاء بدعم الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم وتبنى مطالبه العادلة وترسيخ أوجه هذا الدعم بكافة الأشكال والمصوغات التي من شأنها أن تضمن تطور ورفعه الكرة الفلسطينية .

مؤتمر صحافي يفضح ممارسات الاحتلال 

 عقد اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم مؤتمراً صحافياً في نقابة الصحافيين البرازيلية بحضور ممثلي وكالات الأنباء والقنوات الدولية والمحلية، دعا فيه إلى ضرورة أن يشكل الإعلام عامل مؤثر في الضغط على كل المنظمات الرياضية الدولية من اجل لجم الاحتلال الإسرائيلي وإلزامه بالميثاق الاولمبي الدولي اتجاه فلسطين وضرورة إقامة حملات دولية تعمل على المطالبة برفع البطاقة الحمراء اتجاه تلك الممارسات الفاشية والعمل على معاقبة إسرائيل واتحادها الرياضي في الفيفا نتيجة تعنته وقبوله بممارسات حكومته دون أن يستنكر أي من تلك الأفعال المشينة الهمجية.

وقدم الرجوب شرحاً وافيا عن صورة الوضع التي تمر به الرياضة الفلسطينية، انطلاقا من النهضة الرياضية التي حدثت خلال السنوات القليلة الماضية وصولا إلى التتويج بكاس التحدي الآسيوي والتأهل إلى استراليا 2015، مروراً بالممارسات العنصرية التي يقترفها الجيش الإسرائيلي بحق عناصر اللعبة في فلسطين والفرق الرياضية العربية والدولية ومنع دخول لاعبين ومدربين خلال بطولة النكبة الدولية الثالثة للمنتخبات الاولمبية التي استضافتها فلسطين الشهر الماضي، وصولا إلى اعتقال لاعبين في المنتخب الوطني لكرة القدم ومنع سفر آخرين وصولا إلى قتل لاعبين فلسطينيين بدم بارد دون وجه حق.

  من جانبه قال إبراهيم أبو سليم نائب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم أن القضية العادلة التي يحملها اللواء الرجوب والوفد المرافق له تشكل مبعث أمل للرياضة الفلسطينية للتخلص من الإجراءات التي تشكل عقبة كبيرة في نمو وازدهار اللعبة ، مشيراً أن الاتحاد سيبقى تلك القضية مفتوحة على مصراعيها وصولاً إلى ما يتمناه برفع الظلم عن الرياضة الفلسطينية والزام إسرائيل بالمواثيق الدولية والاولمبية الرياضية .

 بدورها اعتبرت سوزان شلبي، مديرة العلاقات الدولية بالاتحاد، أن الاتحاد الإسرائيلي يقوم بدور جراح التجميل لما تقوم به سلطات الاحتلال من تدمير بحق الرياضة والرياضيين في فلسطين، حيث طالبت  بمواصلة كل الحملات الدولية للمطالبة بفرض عقوبات على الاتحاد الإسرائيلي نتيجة تصرفاته وأفعاله على الأرض .

اجتماع ساخن تحت راية  الفيفا

سلسلة الاجتماعات تواصلت ، حيث كان أكثر الاجتماعات سخونة هو اللقاء الذي عقده جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم وميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي والشيخ سلمان بن إبراهيم رئيس الاتحاد الآسيوي والأمير على بن الحسين نائب رئيس الفيفا مع اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم ورئيس الاتحاد الإسرائيلي ، تحت سقف ورعاية الفيفا .

وتمحور اللقاء حول سؤال واضح وهو هل إسرائيل ملتزمة بالآليات التي تم الاتفاق عليها ؟ حيث فند اللواء الرجوب كافة الإجراءات التي ازدادت وبشكل غير مسبوق بعد تشكيل لجنة عمل الفيفا لتذليل العقبات ، فيما قدم بلاتر تشخيصاً للواقع والمواقف المتباينة في ذلك ، في الوقت الذي حاول ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي بطرح أفكار من شأنها تحقيق المطالب الفلسطينية مؤكداً على ضرورة حل المشكلة .

اللواء الرجوب بدوره أكد أن القرار الفلسطيني والمطالب واضحة بضرورة رفع الكارت الأحمر من قبل الكونجرس في وجه الاتحاد الإسرائيلي إذا لم يستجب للمواثيق الدولية للفيفا .

لقاء دعم ومساندة 

 تواصلت حملات التضامن مع القضية العادلة التي يحملها وفد فلسطين إلى اجتماعات كونجرس الفيفا ، حيث تابع اللواء الرجوب فعاليات المباراة الودية التي أقامتها الحملة الدولية للتضامن مع الرياضة الفلسطينية والتي شارك فيها أصدقاء الشعب الفلسطيني من مدينة ساو باولو ، حيث أكدوا فيها على ضرورة أن تأخذ الرياضة الفلسطينية كامل حقوقها في الكونغرس الحالي.

الفنان عساف ينتصر

 وصل إلى ساو باولو الفنان الفلسطيني محمد عساف ، والذي سيقدم وصلة فنية في اجتماعات كونجرس الفيفا في سابقة هي الأولى من نوعها لفنان فلسطيني ، حيث أكد اللواء الرجوب خلال لقائه بالفنان محمد عساف أن الوصلة الفنية التي سيقدمها عساف في افتتاح كونجرس الفيفا بالرغم من قصر مدتها إلا أنها تعني الكثير لفلسطين وقضيتها العادلة ، متمنياً من قلبه التوفيق للفنان عساف في ترسيخ وإبداع الموهية الفلسطينية وفى كافة المجالات .

وشدد الرجوب على أن كل محاولات إفشال تواجد الفنان محمد عساف في المونديال قد فشلت وان تواجده أكد على عظمة الشعب الفلسطيني وإصراره على النجاح وعرض معاناته اليومية بطرق حضارية.

 وكان الفنان عساف قد قدم خلال حفل العشاء  الذي أقامته الغرفة التجارية العربية في ساو باولو فقرة فنية استعدادا للمشاركة في افتتاح الكونغرس .

بند فلسطين يناقش يوم الأربعاء

يناقش كونجرس الفيفا في يومه الثاني الذي يقام الأربعاء بند وطلب الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم متابعة لموضوع المعيقات الذي تم فتحه في كونجرس موريشيوس الماضي ، حيث يقدم بلاتر للجمعية العمومية الـ208 شرحاً وافياً عن جهوده خلال عام من تفويض الفيفا لحل المعيقات الإسرائيلية التي تفرضها على الكرة الفلسطينية ، ومن تم تكون هناك كلمة للواء جبريل الرجوب يؤكد على موقف فلسطين ، بينما تجرى نقاشات من قبل الجمعية العمومية للبث في طلب فلسطين .  

التعليقات
• التعليقات غير مفعلة.