فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

" لبنان تعانق فلسطين بسلطتها الرابعة " - آمال مرار

بتاريخ الاثنين 21/7/2014

هنا القدس | اليوم على الهواء مباشرة وفي تمام الساعة الثامنة وعشر دقائق بتوقيت فلسطين المحتلة، ستصدح ثماني محطات فضائية لبنانية في نشرة إخبارية موحدة لمدة ثلاثين دقيقة بمقدمة ستشعل العقول والقلوب التي تنتفض سراً وعلانية تجاه العدوان الغاشم الممنهج على غزة لليوم الرابع عشر على التوالي.

هذه المقدمة ستكون بقلم الأستاز طلال سلمان مؤسس صحيفة السفير اللبنانية، وهو صاحب الفكرة الإعلامية التي جاءت  تحت شعار " غزة لست وحدك، الإعلام اللبناني معك " وهي مبادرة عربية لبنانية تعد الأولى من نوعها تضامناً مع أهالي قطاع غزة الذين يواجهون آلة الحرب الإحتلالية وهي ذاتها التي دحرها اللبنانيون عن أرضهم.

وما هي إلا خطوة تعد نجاحاً لافتاً لهذه القنوات التي فرقتها وأرهقتها الإنقسامات السياسية والطائفية في لبنان إلا أنها تعالت على ذلك وقررت سوياً كسلطة رابعة أن تقول كلمتها بلفتة وطنية جميلة ستصل فلسطين المحتلة والوطن العربي بأسره، وتطمح بالتأثير الفوري على الإعلام الغربي لمؤازرة القضية الفلسطينية وبالتحديد أحداث الحرب الحالية على قطاع غزة، وهو ليس بجديد على الإعلام والشعب اللبناني شريك الفلسطينيين في القضية والجرح ومقاومة المحتل.

الكاتب والباحث المقدسي راسم عبيدات يرى في ذلك " خطوة ستساهم في فضح وتعرية العدوان الصهيوني الهجمي على شعبنا الفلسطيني، و تأكيد على أهمية التضامن بين فلسطين ولبنان الذي اكتوى بنار المجازر والإعتداءات الصهيونية، كما إعتبرها خطوة مهمة على طريق إستعادة  الوحدة العربية والمشروع القومي، فالهدف واحد والمصير واحد والإستهداف واحد،، داعياً أن تكون هذه التجربة الإعلامية منارة على طريق خلق مشروع إعلامي عربي مقاوم موحد،يتولى الدفاع عن قضايا الوطنية ليكشف حقيقة العدوان والمشاريع السياسية المشبوهة المستهدفة لنا كعرب ومسلمين".

الإعلامي الفلسطيني محمود الفروخ يقول " لبنان قاسى من الاحتلال الاسرائيلي اكثر من غيره من البلدان العربية، وهذه خطوة تشير الى مدى القومية التي يتمتع بها الشعب وخاصة الاعلام اللبناني الذي اكد وقوفه التام خلف فلسطين وتحديدا المقاومة الفلسطينية في غزة كحالة نضالية تدافع عن شرف الامة العربية والاسلامية، مضيفاً " شكرا لكل لبنان بفسيفسائها السياسية ونقدر لكم ذلك وادعو جميع الدول العربية واعلامها ان يحذوا حذو الاعلام اللبناني المقاوم والنظيف لان هناك دول عربية في هذا العدوان مقصرة اعلاميا وخاصة حينما نشاهد المحطات التلفزيونية لهذه الدول وكانه لم يحدث شيئا في غزة .

الناشطة والإعلامية يارا يعيش تقول  " برأيي هذا إعلاميا يدل على أنه هنالك وعي وإنتماء بالذي يحدث لأهالي غزة كما انه يبعث الأمل بالفلسطينيين بأنه القضية مازالت حاضرة في أذهان العرب بالرغم من عقم سياسات القادة، وهي تجربة يجب أن تعمم من أجل دعم القضية الفلسطينية".

وبذلك ينتظر الفلسطينيون هذا المساء خبرهم من قلب العاصمة اللبنانية بيروت ... والتي يدعون لها بالوحدة ولم الشمل ضد المخططات التي تحاك ضد نسيجها المجتمعي الأصيل.

التعليقات
• التعليقات غير مفعلة.