فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

احذر! بطاقة فيزا الخاصة بك قد تُختَرَق في 6 ثوانٍ فقط

بتاريخ الثلاثاء 13/12/2016

على كل من يملك بطاقة فيزا أن يواصل قراءة هذا المقال، حيث اكتشف الخبراء ثغرة أمني في عددٍ من بطاقات الائتمان، تسمح بالحصول على بياناتها في ست ثوان فقط.

أجرى تلك الدراسة البحثية ونشرها فريقًا من جامعة نيوكاسل. ووفقًا للبحث، فباستخدام أول ستة أرقام من أي بطاقة ائتمان فيزا – التي تُمَثِّل رمز البنك ونوع البطاقة -، فمن الممكن توقع واحتساب ما تبقى من أرقام، بما في ذلك أرقام التحقق الثلاثة CVV.

وتم في الدراسة تجربة عدة أوامر باستخدام الأرقام الستة الأولى، ومحاولة الخروج بتوليفات مختلفة من الأرقام المحتملة وأرقام CVV، وتجربتها على مختلف متاجر الإنترنت. ومن بين الآلاف من المحاولات، الكثير منها نجح في نهاية المطاف.

هناك برامج تم إنشاؤها لهذا الغرض، التي تسمح لأي شخص يستخدم الإنترنت بالحصول على بيانات أي بطاقة ائتمان، بمجرد هجمات التخمين.

العديد من مواقع التجارة الإلكترونية اليوم لديها إجراءات للحماية ضد هذا النوع من الهجمات، وذلك من خلال الحد من محاولات الدفع الخاطئة، لكنه إجراء ليس كافيًا بكل تأكيد. ووفقًا للباحثين فإن محاولات تخمين أرقام بطاقات فيزا موجودة منذ عدة سنوات، وفي الوقت نفسه فإن أنظمة فيزا لا تكشف عن وجود محاولات التخمين المذكورة آنفًا، مما يسمح للمهاجمين بمتابعة أعمالهم دون قلق.

جميع بطاقات فيزا مُعرَّضة حاليًا لهذا النوع من الاختراق، لكن قالت الشركة إنها تعمل حاليًا على حسم الأمر، كما فعلت ماستر كارد من قبل، وطبَّقت معايير أمنية قوية للحدِّ من هذه الهجمات.

التعليقات