فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

عشرات الإصابات بقمع المسيرات الأسبوعية

بتاريخ الجمعة 3/7/2015

هُنا القدس| أصيب الطفل أحمد بشار (12)عاما بعيار معدني مغلف بالمطاط في رأسه، إضافة إلى إصابة عشرات المواطنين والمتضامنين الأجانب بحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، جراء قمع جيش الاحتلال مسيرة كفر قدوم الأسبوعية.

وأفاد منسق المقاومة الشعبية في كفر قدوم مراد شتيوي، بأن جيش الاحتلال داهم القرية منذ ساعات الصباح بعدد كبير من وحداته المختلفة المعززة بآليات عسكرية وجرافة، وأطلق وابلا من الأعيرة الحية و"المطاطية"، ما أدى لإصابة الطفل بشار بعيار "مطاطي" في رأسه نقل إثره إلى مستشفى رفيديا بمدينة نابلس.

وأشار إلى أن قوات الاحتلال تواجدت بكثافة في محيط مسجد عمر بن الخطاب، وداهمت عددا من منازل المواطنين، واستخدمتها كثكنات عسكرية لقناصتها.

وأوضح شتيوي أن هذه المسيرة هي الأولى في عامها الخامس، مؤكدا تصميم أهالي القرية على الاستمرار في مسيرتهم حتى تحقيق أهدافها بفتح شارعهم المغلق، وحماية أراضيهم من التوسع الاستيطاني لصالح مستوطنة "قدوميم".

وفي النبي صالح، أصيب أربعة مواطنين بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط خلال قمع الاحتلال لمسيرة قرية النبي صالح الأسبوعية السلمية، شمال غرب رام الله.

وانطلقت المسيرة احياء لذكرى استشهاد الطفل المقدسي محمد أبو خضير، ولإدانة المخططات الاستيطانية التي تنفذها سلطات الاحتلال على حساب أراضي القرية.

وردد المشاركون في المسيرة هتافات غاضبة تدين اغتيال الاحتلال للفتى محمد هاني الكسبة (17 عاما) قرب حاجز قلنديا، وأخرى تطالب بمحاكمة قتلة الشهيد أبو خضير وبتوفير حماية دولية للشعب الفلسطيني، وبمحاكمة مجرمي الحرب الإسرائيليين.

ووفق مواطنون من القرية، عند اقتراب المسيرة من البوابة الحديدية ومدخل النبي صالح الرئيس تقدمت قوة احتلالية مؤلفة من ٧ جيبات عسكرية، حيث أطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز السام، والرصاص المعدني المغلف بالمطاط، حيث تم معالجة المصابين ميدانيا.

وفي نعلين، أصيب العشرات من المواطنين والمتضامنين بحالات اختناق خلال قمع قوات الاحتلال لمسيرة سلمية خرجت من بلدة نعلين شمال غرب رام الله.

وقال عضو اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في نعلين محمد عميرة،  إن قوات الاحتلال قمعت المسيرة التي انطلقت إحياءً لذكرى استشهاد الطفل محمد أبو خضير، ولإدانة الاستيطان ورفض إقامة الجدار، وتحديدا بالجهة الجنوبية من البلدة.

وذكر أن المواطنين أدوا صلاة الجمعة بين حقول الزيتون، وأن قوات الاحتلال هاجمت المتظاهرين بقنابل الغاز السام، والقنابل الاسفنجية ما أدى إلى وقوع إصابات بين صفوف الأهالي.

التعليقات