فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

التشيك: اعتراضات على مهرجان يعتبر القدس عاصمة إسرائيل

بتاريخ الثلاثاء 26/5/2015

هُنا القدس | طالبت شخصيات عالميّة بينهم يساريون إسرائيليون، زعماء الاتحاد الأوروبي بإلغاء مهرجان "أيام القدس" في جمهورية التشيك، كونه يضفي الشرعية على ضم إسرائيل غير القانوني للقدس.

وكان المهرجان قد بدأ لأول مرة قبل ثلاث سنوات بالتعاون بين براغ وبلدية الاحتلال في القدس، غير أن النية تتجه لعقد المهرجان هذا العام في مدينة بلزن في إطار الاحتفالات باختيار مدينة بلزان عاصمة للثقافة الأوروبية لعام 2015، ما تسبب في عاصفة وموجة انتقادات.

وفي نهاية شهر أبريل الماضي بعثت مجموعة من المثقفين والسياسيين والشخصيات العامة التشيكية، وكذلك يساريون إسرائيليون منهم نعوم حومسكي والبوفيسور شلومو زند والموسيقار روجر ووترز والكاتبة أليس ووكر الحائزة على جائزة بوليتزر ورئيس الوزراء التشيكي السابق يان كبان برسالة مفتوحة لمنظمي المهرجان يدعونهم فيها إلى إلغائه فورا.

وأوضحت الشخصيات العامة الأوربية، أن عقد المهرجان في جمهورية التشيك، في المقام الأول في إطار الاحتفالات بتتويج مدينة بلزن عاصمة للثقافة الأوروبية لعام 2015، يتسبب في الاعتراف بالضم غير القانوني من قبل إسرائيل لمدينة القدس.

وبعد رفض الطلب الأول لهم على يد منظمي المهرجان، قررت المجموعة التوجه برسالة مفتوحة إلى رؤساء المفوضية الأوروبية والبرلمان الأوروبي والمجلس الأوروبي، يطلبون منهم الضغط على السلطات التشيكية لإلغاء المهرجان.

وجاء في رسالة المجموعة المحتجة على المهرجان أن "السبب الرئيسي الذي نطالب من أجله بإلغاء هذا المهرجان هو حقيقة أن القدس أعلنت مدينة دولية من قبل المجتمع الدولي، في إطار الجمعية العامة للأمم المتحدة. وفي عام 1980 قامت إسرائيل بضم القدس، في حين ان المجتمع الدولي، أي الأمم المتحدة، لا يعترف بهذا الضم. ومع ذلك، فإن حكومة إسرائيل تصر على أن القدس هي عاصمتها. ومهرجان "أيام القدس" التشيكي يعرض دون شك القدس على أنها عاصمة لإسرائيل.

 

التعليقات