فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

منظمة دولية تندد بقرارات قضائية إسرائيلية لإخلاء قريتين

بتاريخ الثلاثاء 19/5/2015

هُنا القدس| نددت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الدولية اليوم الثلاثاء، بسماح المحكمة العليا الإسرائيلية بإخلاء قرية بدوية في النقب المحتل وأخرى في الضفة.

وكانت المحكمة العليا الإسرائيلية أصدرت مؤخرا قرارا يسمح بطرد سكان قرية (أم الحيران) البدوية غير المعترف بها في النقب والتي يقيم فيها نحو ألف شخص.

وترفض سلطات الاحتلال الاعتراف بالقرية أو توفير الخدمات الاساسية لها مثل الماء والكهرباء، أو السماح للسكان بالحصول على تصاريح بناء.

وفي قضية أخرى، رفضت المحكمة العليا الاسرائيلية تجميد أوامر الهدم في قرية "سوسيا" جنوب الخليل في الضفة الغربية والتي يبلغ عدد سكانها 340 نسمة.

وكان سكان القرية قاموا ببناء منازل على أراضيهم الزراعية في 1986 بعد إعلان سلطات الاحتلال موقع القرية الأصلي في مكان قريب موقعا أثريا وارغامهم على إخلاء الأكواخ التي كانوا يقيمون فيها.

ورفضت ما تسمى الإدارة المدنية الإسرائيلية في عام 2013 خطة تقسيم كانت ستؤدي إلى منح سكان القرية الإذن القانوني لبناء وتوسيع منازلهم.

وحول ذلك، قالت سارة ليا ويتسن مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال افريقيا في منظمة "هيومن رايتس ووتش" في بيان إنه "يوم حزين عندما توفر قرارات المحكمة العليا الإسرائيلية الغطاء القانوني لعمليات الإخلاء القسري، كما في حالة هاتين القريتين".

وأضافت أن "على الحكومة الإسرائيلية أن تسمح لهذه المجتمعات بالبقاء حيث هي، وليس إجبارها على الرحيل مرة أخرى".

وبحسب "هيومن رايتس ووتش" هناك نحو 80 ألف بدوي يعيشون تحت التهديد المستمر بالهدم في 35 قرية غير معترف بها في النقب، في ظروف مماثلة لام الحيران.

وأضافت المنظمة أن السلطات الإسرائيلية وافقت على أقل من 6% من طلبات الحصول على تراخيص للبناء قدمها الفلسطينيون بين أعوام 2000 و2012.

التعليقات