فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

الأسرى يطالبون بإعادة عملهم في المرافق العامة في السجون

بتاريخ الخميس 30/4/2015

هُنا القدس | طالب الأسرى في سجون الاحتلال الإسرائيلي، عبر مركز الأسرى للدراسات، بإعادة عملهم في المرافق العامة في السجون، كالمخبز، والمطابخ العامة، والمغاسل، والترميمات العامة  للغرف، وما يخص الأسرى من أعمال، والتي كانت جزءا من أعمال الأسرى التي صادرتها منهم إدارة مصلحة السجون.

وشدد مدير مركز الأسرى للدراسات رأفت حمدونة، في يوم العمال العالمي، على عدالة هذا المطلب لما له من أهمية تنعكس على مجمل حياة الأسرى، وبين أن مرافق العمل تم تحقيقها بالكثير من المعاناة والعذابات والآلام والخطوات النضالية، ومع هذا فإن إدارة السجون استغلت الحالة الفلسطينية والظروف السياسية في الخارج واستطاعت سحب تلك الإنجازات.

وأضاف أن إعادة العمال في السجون لمرافق العمل يخفف عنهم الكثير من المعاناة، ويحافظ على صحتهم ونفسيتهم، موضحاً أن الأسرى لا يأمنون نظافة الطعام الذي يعده السجناء الجنائيون اليهود في المطابخ، ويشمئزون من، بسبب وجود أوساخ في الطعام وقد تكون متعمدة، ما يدفعهم لإلقائه في القمامة.

وقال حمدونة إن هذا الأمر ينطبق على المرافق الأخرى في السجون، كالمغاسل التي منعتهم إدارة السجون من العمل فيها، وبوجود عمل جنائيين يهود لا يهتمون بالنظافة انتشرت الأمراض المعدية وخاصة الجلدية بين الأسرى، الأمر الذي ينطبق على كل المرافق العامة التي نقلتها الإدارة بحجج أمنية من أيدي الأسرى الفلسطينيين والعرب وسلمتها عنوة للسجناء الجنائيين اليهود.

التعليقات