فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

قائد لواء جولاني يرفض اعتبار قتل جنوده في الشجاعية كارثة

بتاريخ الاثنين 20/4/2015

هُنا القدس | كتبت "يسرائيل هيوم" انه في يوم الذكرى القريب ستتوحد اسرائيل، ايضا، مع ذكرى 67 جنديا سقطوا خلال عملية الجرف الصامد. ومن بين الاحداث القاسية التي وقعت خلال العملية، كان الهجوم الذي استهدف مصفحة من طراز M113 تابعة للواء جولاني، والتي تم قصفها بصاروخ مضاد للدبابات في حي الشجاعية في غزة، ما أسفر عن مقتل سبعة من جنودها.

لقد حظي هذا الحادث باسم "كارثة الشجاعية" وتعرض اللواء للانتقاد الثاقب من قبل الرأي العام بسبب استخدام المصفحة القديمة. لكن مصطلح "الكارثة" يثير غضب قائد اللواء العقيد غسان عليان. وفي لقاء اجرته معه "يسرائيل هيوم" سأل عليان بغضب "هل سنطلق مصطلح كارثة على كل دبابة ستتطاير في الحرب امام حزب الله؟ وبيننا، ستتطاير دبابات. ألن تتطاير دبابة مع عشرة جنود؟ ما هذا؟ وحسب رأيه فان المقصود "حدثا اوسع. ما هذا الحديث عن كارثة؟ هل صعدت المصفحة على عبوة في تل ابيب؟ هل انقلبت المصفحة وقتل عشرة جنود خلال تدريب في هضبة الجولان؟"

ويحتج عليان على اعتبار كل عملية يسقط فيها قتلى بمثابة كارثة. ويقول هذه مصطلحات خاطئة. وبرأيه: "عندما ننظر الى الامور بمنظار سنجد دائما الاخفاقات. الحرب هي حدث ترافقه ارقام كبيرة. لا يمكن شرح ذلك للعائلات."

ويتطرق عليان الى برنامج "عوبداه" التلفزيوني الذي تطرق الى حادث الشجاعية ويقول: "في كل الاحوال لا اعتقد اننا نخفي شيئا. اعتقد اننا منغلقين على انفسنا بما يكفي ونعرف كيف نواجه هذه الامور من خلال حقيقتنا المهنية". وقال: "ما هو الجديد الذي جاؤوا به؟ ان المصفحات لم تكن مدرعة؟ هؤلاء جنودنا، ارسلناهم الى المعركة ودفناهم سوية".

كما تطرق الى نهج البحث عن مذنبين، وقال ان "التوقعات المدنية بأن يتم اعتبار كل خطأ بمثابة حادث يجب قطع الرؤوس بسببه هو شيء يجب ان نشكل نحن كجيش، وكقادة للجيش، "سورا واقيا" فيه لرجالنا حتى داخل المنظومة. علينا القول: يا رفاق هذا هو واقع الحرب. ستقع اخطاء، ومع ذلك سنبقى نفضل القادة الذين اخطؤوا، ولكنهم تعلموا من التجربة وتطوروا".

وقال انه يتوقع من القادة اتخاذ قرارات مهنية دون أي علاقة بالاجواء وبمشاعر الجمهور. وبشأن الانشغال بالمصفحة، قال: "اعتقد اننا لم نخف شيئا ونتحدث مع الجنود، فهذا يبرز للناس واقع ساحة القتال". يشار الى ان وحدة جولاني فقدت خلال الجرف الصامد 16 جنديا، وهو رقم يعتبره عليان كبيرا.

 

التعليقات