فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

هل "فاكهة الخبز" بديل لحل أزمة الغذاء في العالم؟

بتاريخ السبت 5/7/2014

هنا القدس|أكد خبراء تغذية أن فاكهة "الخبز"، والتي تشبه ثمرة البطاطس إلى حد كبير يمكن أن تساهم - كبديل – في حل أزمة الغذاء العالمية، وذلك لاحتوائها على فيتامينات ومعادن، فضلاً عن خلوها من الجلوتين.

وتحت عنوان "هل هذه عجائب غذائية جديدة لها القدرة على إطعام العالم؟"، قالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، إن هناك فاكهة لا يمكن أن تندرج تحت قائمة الفواكه الأخرى في "السوبر ماركت"، وذلك لغرابتها واختلافها عن بقية الأنواع الأخرى.

وتعرف الفاكهة الغريبة باسمها اللاتيني "artocarpus altilis " أو "فاكهة الخبز" وهي ثمرة ذات غلاف أخضر اللون فيه بروز صغيرة جداً، وتشبه البطاطس إلى حد كبير، لذا يمكن تقديمها كجزء من الوجبات الرئيسية أو استخدامها في صناعة الحلويات.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن هذه الفاكهة تعتبر إحدى دعائم النظام الغذائي في دولة جامايكا، ويعتقد الخبراء أن لهذه الثمرة القدرة على توفير الأمن الغذائي لهذه الجزيرة التي تستورد أكثر من نصف احتياجاتها الغذائية".

ووفق تقرير علمي حديث فإن هذه الفاكهة منتشرة، ويتم تناولها على نطاق واسع في جميع جزر المحيط الهادي، حيث يتجاوز إنتاجها أكثر من هكتار، متفوقة بذلك في مساحتها الزراعية على الأرز والقمح والذرة".

وتزن الثمرة الواحدة من "فاكهة الخبز" حوالي 3 كيلوغرامات، وتوفر كمية جيدة من الكربوهيدرات لأسرة مكونة من خمسة أفراد، كما يمكن أن تتحول إلى دقيق لتستخدم في إعداد الحلويات، هذا بالإضافة إلى الأطباق المالحة، بما في ذلك فطائر "البان كيك" والمقرمشات.

كما تحتوي هذه الثمرة على كمية كبيرة من الأحماض الأمينية الهامة للجسم تفوق الصويا.

ويبحث العلماء حالياً مع المنظمات الخيرية كيفية توزيع هذه الفاكهة حول العالم للقضاء على الجوع في الدول التي تعاني منه.

التعليقات
• التعليقات غير مفعلة.