فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

ما سيناريوهات تهويد القدس عقب الانتخابات الإسرائيلية؟

بتاريخ الثلاثاء 17/3/2015

هُنا القدس | أكد الأمين العام للهيئة الإسلامية المسيحية حنّا عيسى، أن إسرائيل تعمل وعلى كل الجبهات للسيطرة على مدينة القدس من خلال التغيير المنهجي المدروس لمعالمها أو بالتهويد وبالسيطرة الدائمة على الأرض والمقدسات.

وأضاف عيسى في بيان وصل هُنا القدس نسخة عنه، الثلاثاء، أن إسرائيل تسعى لتأسيس واقع جديد على الأرض يبيح التوصل إلى تسوية تستثني مدينة القدس، مضيفًا أن "الفترة المقبلة التي تعقب الانتخابات "الاسرائيلية" الجارية، ربما تكشف سيناريوهات جديدة لتهويد المدينة المقدسة، والقضاء على فكرة الدولة الفلسطينية، وما يدلل على ذلك هو تصريحاتهم الأخيرة أن القدس هي عاصمة دولة اسرائيل الأبدية".

وتابع، أن ما يجري هذه الأيام في مدينة القدس المحتلة وبالأخص في باحات المسجد الأقصى لا يكفي ردع إسرائيل بالدعوة اللفظية إلى وقف تجاوزاتها وإنما لا بد إن تفرض عليها عقوبات دولية تردعها من الاستمرار في عدوانها المتواصل على أرض القدس وعلى المواطن الفلسطيني بها، وعن التطاول على مقدسات المسلمين والمسيحيين بالقدس من خلال عملها على  تهويدها وهو أجراء لا يقره قانون وتعاقب عليه كل التشريعات  الدولية".

وأشار القانوني عيسى "الحملة الشرسة التي تشنها المجموعات الدينية الإسرائيلية المتطرفة ضد باحات المسجد الأقصى والمصلين بشكل مستمر ومكثف تحمل دلالات واضحة تؤكد ارتفاع الانتهاكات والإجراءات الإسرائيلية الرامية إلى تغيير معالم مدينة القدس العربية من خلال تبديل تركيبها السكاني حتى يتم تنفيذ المشروع الاستيطاني بها الذي يؤدي  إلى إلغاء الوجود العربي فيها فيسهل بذلك تهويد مدينة القدس".

 ونوه الأمين العام للهيئة الإسلامية المسيحية، أن ما تفعله إسرائيل في القدس من تهويد لها يمثل جريمة دولية في حق الإنسانية وعلى الأسرة الدولية إحالة كل المسؤولين في إسرائيل عن ذلك إلى المحاكمة أمام المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي بسبب تخطيطهم للقضاء على قدسية القدس بالنسبة للديانات السماوية الثلاث، لأن في هذا التطاول مساس مباشر في هذه الديانات، ويشكل ذلك عدوانًا واضحًا على حق وحرية الإنسان كما يمثل جريمة تستوجب المحاكمة والعقاب.

التعليقات