فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

صور | رغم المعيقات.. الأقصى لن يفرغ من رواده

عشرات الأطفال وطلبة المدارس من مختلف الأعمار، في باحات الأقصى المبارك
بتاريخ الاثنين 16/3/2015

هُنا القدس | رناد شرباتي

تواجد اليوم الاثنين، عشرات الأطفال وطلبة المدارس من مختلف الأعمار، في باحات الأقصى المبارك، تأكيدًا على حقّهم فيه، في ظل محاولات إسرائيليّة مستمرة لتهويده والاستيلاء عليه.

ولم تسلم هذه الزيارات من تضييقات الاحتلال؛ فقد تم توقيف طالبات مدرسة جبل المكبر أمام باب الأسباط أحد أبواب المسجد الأقصى لمنع دخولهن بسبب وجود كاميرات تصوير مع مصورين برفقتهن.

تقول الطالبة جميلة شرف لـ هُنا القدس "أردنا أن نلتقط لنا صور تذكارية في المسجد الأقصى مع زميلاتي، خاصة وأن هذا العام الأخير لنا في المدرسة حتى ننتقل الى المرحلة الجامعية. ولكن كانت لهذه الأمنية البسيطة سببًا في إعاقة دخولنا إلى المسجد الأقصى وقد أمر الشرطي معلمتنا بتسليم هويتها على الأبواب قبل دخولنا".

واستطاعات مجموعة من مدارس الضفة التواجد في الأقصى ومنهم مدرسة البيروني ومدرسة حسني الاشهب من بلدة الرام، حيث تم حرمان غالبية الطلاب من الزيارة التي تعدّ الأولى، وذلك بعد أن سعت المدرسة في الحصول على التصاريح للطلبة.

الطالب جوهر سنقرط من الصف الرابع عبّر عن سعادته بهذه الزيارة خاصة أنها المرة الأولى؛ فهو من سكان بلدة الرام ولا يستطيع الدخول إليها بتصريح من سلطات الاحتلال .

وأكدت معلمتهم عفاف البشيتي أن سلطات الاحتلال لا تعطي التصاريح للطبلة بسهولة رغم صغر سنهم.

وقام الطلبة الذين تواجدوا منذ الصباح بجولات إرشادية في باحات الأقصى مع مرشدين متخصصين، ونظّموا فعاليات تعليمية وترفيهية للتعرف أكثر عن الأقصى.

التعليقات