فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

هيئة الأسرى: الأسرى تحولوا إلى ميدان للتدريب

بتاريخ الخميس 12/3/2015

هُنا القدس | ذكرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، الخميس، أن 45 مداهمة واقتحام لغرف وأقسام المعتقلين تم تنفيذها بحق الأسرى منذ بداية هذا العام من قبل قوات قمعية خاصة تابعة لإدارة سجون الاحتلال.

وقال التقرير إن اقتحامات غرف وأقسام الأسرى لم تعد لأسباب أمنية كما تدعي دائما سلطات السجون، وإنما هي سياسة تستهدف معاقبة الأسرى والضغط النفسي عليهم وخلق أجواء عدم استقرار في صفوفهم والتلاعب في أعصابهم وبأنهم هدف ليل نهار.

وأفاد بأن قوات القمع تقتحم غرف الأسرى في ساعات متأخرة من الليل والأسرى نائمون، وتقوم بإخراجهم ساعات طويلة إلى الساحة، وأحيانا مكبلين وتفرض عليهم سياسة التفتيش العاري، مما أدى إلى صدامات متعددة بين الأسرى وهذه القوات التي تستخدم خلال مداهمتها لغرف الأسرى الأسلحة والعصي وقنابل الغاز وقنابل الصوت ونوع خاص من الرصاص يطلق على المعتقلين في حالة المواجهات.

وأشار التقرير إلى أن هذه القوات مهمتها تخريب غرف الأسرى وتحطيم محتوياتهم وأغراضهم الشخصية وتكسير الأدوات الكهربائية لهم بحجة التفتيش والبحث عن مواد ممنوعة، وغالباً ما يعقب أي مداهمة مواجهات مع الأسرى وفرض عقوبات عليهم كالزج في الزنازين وفرض غرامات مالية وحرمان من الزيارات ومن استلام الكنتين إضافة إلى مصادرة الأدوات الكهربائية للأسرى.

وقال الأسير عبد الباسط جميل حج سكان جنين المحكوم 9 شهور ويقبع في سجن مجدو لهيئة الأسرى إن قوات 'متسادا' القمعية اقتحمت قسم '2' في السجن في أوقات غير عادية بعد منتصف الليل بحجة التفتيش، ليستيقظ الأسرى على وجود قوات مقنعة الوجوه تقف فوق رؤوسهم، وإن الأسرى عندما قدموا احتجاج إلى مدير السجن، ابلغهم ان هذه القوات تقوم بعملية تدريب، مضيفا أن 'الأسرى تحولوا إلى ساحة لتدريب الجيش بطريقة لا أخلاقية وتعسفية'.

وأردف عبد الباسط: 'لقد أصبح الأسرى بفعل هذه السياسة كأنهم ليسوا من بني البشر وإنما كأدوات جامدة يقومون بتحريكها والعبث بها كما يشاؤون'.

التعليقات