فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

غدا البدء بإتلاف منتجات 6 شركات إسرائيلية بالأسواق الفلسطينية

بتاريخ الثلاثاء 24/2/2015

هُنا القدس| قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، رئيس اللجنة الوطنية العليا لمواجهة الإجراءات الإسرائيلية، محمود العالول، إنه سيتم اعتبارا من يوم غد إتلاف أي منتج خاص بالشركات الإسرائيلية المعلن عن مقاطعتها.

وأوضح العالول خلال جولة تفقدية قامت بها اللجنة الوطنية العليا لمواجهة الإجراءات الإسرائيلية، على المحال التجارية وسط مدينة رام الله اليوم الثلاثاء، أنه سيتم الاعلان لاحقا عن مقاطعة شركات أخرى حال استمرت إسرائيل باحتجاز الأموال.

وأعلن عن انتهاء المهلة التي حددتها اللجنة للتجار للتخلص من بضائع 6 شركات إسرائيلية، كانت اللجنة أعلنت قبل عدة أيام عن مقاطعتها وحذرت التجار من بيعها، كرد عقابي على حجز أموال عائدات الضرائب، وهي: "شتراوس، وتنوفا، واوسم، وعلييت، وبرغات، ويعفورا".

ولفت العالول إلى أن هذا القرار اتخذ بعد موافقة ممثلين عن التجار ومن ضمنهم اتحاد الغرف التجارية، ومنتدى رجال الأعمال.

بدوره، قال رئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني صلاح هنية، إن هذه الحملة تتم في كل مدن الضفة، لتوعية التاجر بضرورة إخلاء محله من هذه المنتجات، لافتا إلى أنه ستتم متابعة هذا الموضوع بشكل مدروس ومنظم وتحت سيطرة القوى الوطنية، وحركة فتح، لأن هذه المنتجات حساسة وعليها إقبال كبير من قبل المواطنين.

وأضاف: "الخطر يكمن بوجود هذه المواد في مخازن التجار، لكننا بالتأكيد لن نسمح باستمرار بيعها، سنقوم بإتلافها بالقوة، مدة صلاحية الألبان والأجبان قصيرة، لذلك ليست هناك حجة للتجار كي يتخلصوا منها خلال أيام قليلة".

ودعا هنية التجار الفلسطينيين والمصانع إلى ضرورة التركيز على الجودة وعدم استغلال المستهلك برفع الأسعار، ومراعاة حقوق العمال عبر إعطائهم الحد الأدنى للأجور وخلق تنمية اقتصادية وعدالة اجتماعية.

التعليقات