فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تنظم لقاء لطلبة جامعات فلسطينية دعماً للمبادرات الريادية الطلابية وزير الزراعة الاسرائيلي يقتحم ساحات الاقصى الاحتلال يُمدّد اعتقال منفذ عملية الطعن في القدس اعتصام جماهيري في العاصمة الأردنية "عمّان" ضد التطبيع الاحتلال يقدم لائحة اتهام ضد والدة وشقيق المقاوم نعالوة الكويت تُرحّل إسرائيليًّا تجوّل في معرض الكتاب "عكرمة صبري": مقاطعة مسربي الأراضي والعقارات والدعوة لوقفها التشيك تنفي نيتها نقل سفارة بلادها إلى القدس حاخام يهودي يُفتي بدفن فلسطيني بمقبرة يهودية الاحتلال يصدر عملة تذكارية خُطّ عليها: وعد قورش..ووعد بلفور..ووعد ترامب محكمة الاحتلال تعقد جلسة اليوم لمناقشة تهجير عائلات حي "الشيخ جراح" الاحتلال يصادق على مخططات استيطانية تخترق أحياء فلسطينية بالقدس أوقاف القدس: الاحتلال سيتحمل عواقب تعطيل أعمال ترميم الأقصى "إسرائيل" تتقدم بطلب لـ"غانا" للانضمام للاتحاد الافريقي أسير مقدسي يتنسم الحرية بعد 5 سنوات بسجون الاحتلال

اسيران يدخلان عامهما الـ27 في السجون

بتاريخ الأحد 4/3/2018

القدس | أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن أسيران من قدامى الأسرى وعمدائهم من سكان أراضي الـ48، انهيا العام السادس والعشرين ودخلا عامهما السابع والعشرين على التوالي في سجون الاحتلال الإسرائيلي، حيث أنهما معتقلان منذ عام 1992.

وأوضح الناطق الإعلامي للمركز الباحث رياض الأشقر أن الأسيران هما محمد توفيق سليمان جبارين (65 عاما) من مدينة أم الفحم ومعتقل منذ 3/3/1992، والأسير يحيى مصطفى محمد اغبارية (49 عاما) من قرية المشير في داخل أراضي الـ 48، وهو معتقل منذ 4/3/1992، ويقضي الأسيران حكما بالسجن المؤبد مدى الحياة ، وقد أنهيا عامهما السادس والعشرين على التوالي خلف القضبان.

وأشار الأشقر إلى أن الأسير إغبارية محكوم بالسجن المؤبد 3 مرات بالإضافة إلى 15 سنة، بعد اتهامه بتنفيذ عملية عسكرية و اقتحام معسكر "جلعاد"، وقتل ثلاثة إسرائيليين وأصاب رابعا طعنا بالسكاكين، وهو أعزب، وقد توفيت والدته الحاجة "رقية اغبارية" في شهر حزيران من العام 2014 بعد صراع مع المرض، وقد رفض الاحتلال السماح له بإلقاء نظرة الوداع على جثمان والدته.

والأسير جبارين متزوج ولديه أربعة أولاد وخمس بنات، وقد توفي أحد أبنائه وهو في السجن ورفض الاحتلال السماح له بإلقاء نظرة الوداع الأخيرة عليه، وهو يقضي حكما بالسجن المؤبد ثلاث مرات بالإضافة إلى 15 سنة، بتهمه المساعدة والمشاركة في تنفيذ عملية تفجير بحافلة ركاب داخل إسرائيل، وقتل بعض ركابها.

وقد تدهورت صحته منتصف العام 2015 وتم نقله بشكل عاجل من سجن"جلبوع" إلى إحدى المستشفيات الإسرائيلية لإجراء فحوصات له ومعرفة سبب تدهور حالته الصحية.

ونوه الأشقر إلى وجود 14 أسيراً من أرضي الـ 48 يتربعون على قائمة الأسرى القدامى في سجون الاحتلال الذين أمضوا ما يزيد عن 20 عاماً في السجون، موضحاً أن أقدمهم وأقدم الأسرى عموماً الأسير كريم يوسف يونس، 57 عامًا وهو معتقل منذ 6/1/1983، وقد تجاوز حاجز الـ34 عاما داخل السجون.

يذكر ان أسرى الداخل يعانون معاناة مزدوجة حيث يعتبرهم الاحتلال مواطنين إسرائيليين فيحرمهم من إمكانية إطلاق سراحهم ضمن صفقات التبادل، وفي نفس الوقت لا يمنحهم امتيازات المعتقل الإسرائيلي الذي يتمتع بالكثير من الحقوق والمزايا.

التعليقات