فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

قياس قوة المصافحة باليد مؤشر لخطر الإصابة بأمراض القلب

بتاريخ الخميس 14/5/2015

هنا القدس | أظهرت دراسة نشرت نتائجها مجلة "ذي لانست" الطبية البريطانية، أن درجة قوة المصافحة باليد لدى الإنسان من شأنها أن تشي بإمكان وجود مخاطر تعرضه لنوبات قلبية أو بجلطات دماغية.

وقال الباحث داريل ليونغ من جامعة ماكماستر في مدينة هاميلتون الكندية المشرف على الدراسة، إن "قوة المصافحة باليد قد تمثل اختبارا سهلا ومتدني الكلفة لتقييم مخاطر الوفاة وأخطار الإصابة بأمراض قلبية وعائية".

وفي إطار دراسة وبائية واسعة النطاق شملت حوالي 140 ألف شخص تتراوح أعمارهم بين 35 و70 عاما في 17 بلدا مختلفا، تم قياس قوة اليد للمشاركين عن طريق جهاز خاص.

وفي سياق متابعة هؤلاء الأشخاص على مدى 4 سنوات، حلل الباحثون العلاقة بين قوة اليد وصحة الأشخاص لناحية تعرضهم لأمراض مختلفة، مثل السكري والسرطان والأمراض القلبية الوعائية أو الوفيات المبكرة.

وأظهرت النتيجة علاقة كبيرة نسبية بين ضعف القوة في معصم اليد وخطر الوفاة بمختلف أسبابه.

وبحسب الحسابات التي أجراها العلماء، فإن ضعف قوة معصم اليد بواقع 5 كيلوغرامات مرتبط بزيادة نسبتها 16 % في مخاطر الوفاة المبكرة بمختلف أسبابها.

هذا التراجع نفسه بواقع 5 كيلوغرامات في قوة اليد مرتبط أيضا بزيادة بنسبة 7% في خطر التعرض لنوبة قلبية، وبنسبة 9% في التعرض لجلطة دماغية.

وأشار الباحثون في الدراسة التي نشرتها "ذي لانست" إلى أن اختبار قوة اليد يمثل "مؤشرا موثوقا أكثر" من ضغط الدم الانقباضي لتوقع خطر الوفاة المبكرة.

هذه العلاقة تبقى قائمة أيضا حتى مع الأخذ في الاعتبار عوامل خطر تقليدية، مثل السن واستهلاك التبغ والكحول.

وأضاف الباحثان في التعليق الذي أوردته أيضا "ذي لانست" أن "الفكرة ليست بجديدة، لكن خسارة قوة القبضة يمكن أن تكون مؤشرا جيدا لعملية الشيخوخة، ربما بسبب ندرة الأمراض العضلية التي تغير هذه الوظيفة".

التعليقات