فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تعقد سلسلة من الأنشطة والفعاليات التربوية الهادفة حتى الحمام والقطط تجد رزقها في فجر الأقصى ماذا سيحصل للأرض في حال وقوع حرب نووية بين الهند وباكستان؟ هكذا يُعامل حراس الأقصى.. قصص اشتباك "الرجبي" مع الاحتلال منيب رشيد المصري يوقف 25 مليون دولار لصالح العمل التنموي في فلسطين أكاديمية القدس للإبداع الشبابي تتوج الأعمال الابداعية لطلبتها في المرحلة الأولى شاهد- استشهاد فلسطينية على حاجز قلنديا جامعة القدس تفتتح أضخم مشروع ترميم في البلدة القديمة بمدينة القدس العليا الاسرائيلية تعطي صلاحيات باحتجاز جثامين الشهداء فلسطينيون أمام السفارة الكندية.. يطالبون بفتح ابواب الهجرة تحريض إسرائيلي على "مدارس الإيمان" المقدسية الاحتلال يعتقل 7 مواطنين تحذيرات من تفاقم الحالة الصحية للأسرى المضربين غنام وخلوف وقعدان وفاة أصغر أبناء الرئيس المصري الراحل محمد مرسي السلطة تقدم تقريراً عن الانتهاكات الاسرائيلية للامم المتحدة

سبيلبرغ وهانكس يعودان في "جسر الجواسيس"

بتاريخ الخميس 23/4/2015

هنا القدس | يترقب عشاق السينما العالمية اللقاء المنتظر للمخرج ستيفن سبيلبرغ والنجم توم هانكس في فيلم "جسر الجواسيس"، الذي يتعرض لمرحلة هامة من تاريخ الحرب الباردة، نقلا عن سيناريو كتبه السيناريست مات كارمن، الذي ظل سنوات طويلة يعمل مع الأخوين كوين، ولطالما أعجب هانكس بكتاباته التي قدمها للسينما مع الأخوين كوين.

في الفيلم الجديد، يجسد توم، شخصية المحامي الأميركي جيمس دوفان، المتخصص في عدد من المهام للدفاع عن الكثير من الجواسيس الذين تم القبض عليهم في عدد من دول العالم، وبالذات الدول الاشتراكية وتلك الحليفة للاتحاد السوفياتي سابقا.

وتكون المهمة الأصعب هي بالدفاع عن عدد الجواسيس تم إسقاط طائرتهم (بي 52) والقبض على عناصر فريقها في أجواء من الترقب، تجري أحداثها على خلفية تفجر الحرب الباردة بكل توترها وترقبها المحموم.

وقد صورت مشاهد الفيلم في شتاء العام الماضي بألمانيا وجمهورية التشيك، وأيضا في الموقع الأصلي لجسر غلينيكي الذي كان يربط بين ألمانيا الشرقية والغربية والذي حمل اسم "جسر الوحدة"، ويحمل عند الجهات الاستخباراتية من الجانبين الاميركي والسوفياتي اسم "جسر الجواسيس"، حيث كان يتم تبادل أسرى للدول الغربية والاتحاد السوفياتي سابقا.

أهم مفاجآت الفيلم أن المخرج ستيفن سبيلبرغ لن يتعاون في هذا الفيلم مع الموسيقار الاميركي جون ويليامز الذي صاغ الموسيقى التصويرية لسبعة وعشرين فيلما من أصل ثمان وعشرين فيلما حققها سبيلرغ وتم الإشارة الى أن الظروف الصحية للموسيقار ويليامز حالت دون مثل هذا التعاون الذي يحمل الكثير من الإضافة لرصيد أفلام سبيلبرغ.

وحري الذكر أن سبيلبرغ كان قد فاز بالأوسكار مرتين عن أفلام "إنقاذ الجندي ريان" و"قائمة شلندر"، وبنفس العدد فاز هانكس عن أفلام "فورست غامب" و"فيلادلفيا".

وقد ظل الاسم الخاص بالفيلم يحمل عنوان "جسر الحقيقة"، حسب النص الأصلي، ولكن مع انطلاق التصوير حول سبيلبرغ الاسم إلى "جسر الجواسيس" للمزج بين الأحداث التاريخية والمغامرات في إطار نفسي يحبس الأنفاس.

التعليقات