فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تمثل فلسطين في إجتماع منظمة comsats العالمية فلسطينية تستقبل خطيبها بمنزل من راتبه بعد 16 عاما في الأسر صندوق ووقفية القدس يعقد اجتماعاته السنوية ويوقع حزمة جديدة من المشاريع التنمية جامعة القدس تحتضن الحفل السنوي لصندوق اقراض ومنح الطلبة المقدسيين توزيع اخطارات هدم في بلدة العيسوية متطرفون يدعون لاقتحام الاقصى مستوطنون يغلقون باب مسجد بالقدس بعد 37 عامًا: إعادة رفات الجندي الإسرائيلي زخاريا باومل أحد مفقودي معركة السلطان يعقوب جامعة القدس تستضيف أرملة المفكر الراحل إدوارد سعيد وتعرض فلماً عن حياته قريبا من الأقصى.. "الديسي" مسجد صامت يندر رواده القدس في العهد الايوبي جامعة القدس تعقد مؤتمرها التربوي الثالث "المعلم في عالم تتداخل فيه القيم". جامعة القدس تحصد المركز الأول على مستوى الجامعات الفلسطينية في مسابقة "هالت برايز العاهل الاردني يلغي زيارته لرومانيا نصرة للقدس مركز دراسات القدس في جامعة القدس يفتتح معرض القدس توحدنا‎

هيئة الأسرى: تعذيب الأطفال منهجية لم تعد تحتمل

بتاريخ الأربعاء 25/3/2015

هُنا القدس | أفادت هيئة الأسرى، في بيان صادر عنها اليوم الأربعاء، أن الأطفال الأسرى "لا يزالون يدفعون ثمناً قاسياً بسبب المعاملة اللا إنسانية التي يتعرضون لها منذ لحظة اعتقالهم وخلال استجوابهم على يد الجنود والمحققين".

وقالت محامية الهيئة هبة مصالحة التي زارت عدداً من الأطفال الأسرى في سجن مجدو، "إنهم ضحايا صامتون ومقهورون يدمر مستقبلهم، وتقتل أرواحهم البريئة بسبب الإجراءات القاسية التي يتعرضون لها وبما يخالف كل الشرائع والاتفاقات الدولية".

وذكرت مصالحة أن الطفل خليل عطا خليل قريع (17 سنة) سكان أبو ديس في محافظة القدس بدأ يعاني من مرض السكري، واكتشف معه بعد اعتقاله أكثر من مرة ومنذ أن كان عمره 13 سنة، و'بسبب عمره الصغير لم يتحمل الضغوطات وعقوبات السجن وقد أصيب بالسكري، وحالياً يتناول 4 حقن أنسولين يومياً، وقد حكمت عليه المحكمة بالسجن 24 شهراً إضافة إلى 2000 شيقل غرامة'.

ونقلت مصالحة شهادة الأسير عمار عبد نايف صوف (17 سنة) سكان حارس في محافظة سلفيت بأنه عند اعتقاله الساعة الثالثة صباحاً هجم عليه الجنود بطريقة وحشية وضربوه على رأسه وبطنه ووجهه بأياديهم وأرجلهم وبالبنادق.

وأفاد الأسير عمار بأنه اقتيد إلى منطقة تدعى 'الييجير' وهناك استمر الجنود بضربه ضرباً مبرحاً وإن أحد الجنود ضربه بالكرسي، ومن ثم اقتيد إلى معتقل الجلمة وهناك تم التحقيق معه لساعات طويلة، وهو مكبل ومقيد، وانهال عليه المحقق بالشتائم والمسبات وقام بشد القيود على يديه بشكل مؤلم'.

وقال إنه وضع في زنزانة صغيرة وقذرة مدة 19 يوما، وخلالها كان يقاد إلى التحقيق ويشبح على كرسي محني الظهر وهو مقيد اليدين والرجلين، وكان يحقق معه من الصباح حتى المساء وهو جالس على ذات الكرسي.

وأفاد الأسير محمد جمعة كليب (17 سنة) سكان سلفيت، بأنه منذ أن اعتقل من بيته انهال الجنود عليه بالضرب وأوقعوه أرضا وجروه مسافة طويلة وهم يضربونه بواسطة نعال بساطيرهم، واستمر جره مدة 10 دقائق فأصيب بجروح ورضوض وبنزيف وبآلام حادة.

التعليقات