فايندر - تحقيقات صوتية محافظات أخبار القدس تحقيقات هنا القدس شؤون الأسرى تقارير خاصة مقالات ومدونات صحافة إسرائيلية تكنولوجيا من هنا وهناك صحافة المواطن رياضة رياضة - عربية رياضة - عالمية جامعة القدس منوعات منوعات - صحة منوعات - ثقافة وفن ناس من القدس القدس تيوب صحافة المواطن - تقارير اذاعية من نحن اتصل بنا
أخر الاخبار
جامعة القدس تمثل فلسطين في إجتماع منظمة comsats العالمية فلسطينية تستقبل خطيبها بمنزل من راتبه بعد 16 عاما في الأسر صندوق ووقفية القدس يعقد اجتماعاته السنوية ويوقع حزمة جديدة من المشاريع التنمية جامعة القدس تحتضن الحفل السنوي لصندوق اقراض ومنح الطلبة المقدسيين توزيع اخطارات هدم في بلدة العيسوية متطرفون يدعون لاقتحام الاقصى مستوطنون يغلقون باب مسجد بالقدس بعد 37 عامًا: إعادة رفات الجندي الإسرائيلي زخاريا باومل أحد مفقودي معركة السلطان يعقوب جامعة القدس تستضيف أرملة المفكر الراحل إدوارد سعيد وتعرض فلماً عن حياته قريبا من الأقصى.. "الديسي" مسجد صامت يندر رواده القدس في العهد الايوبي جامعة القدس تعقد مؤتمرها التربوي الثالث "المعلم في عالم تتداخل فيه القيم". جامعة القدس تحصد المركز الأول على مستوى الجامعات الفلسطينية في مسابقة "هالت برايز العاهل الاردني يلغي زيارته لرومانيا نصرة للقدس مركز دراسات القدس في جامعة القدس يفتتح معرض القدس توحدنا‎

القدس: وقفة تضامنية مع عائلة "صب لبن"

بتاريخ الأحد 22/3/2015

هُنا القدس | محمد أبو الفيلات

تظاهر نشطاء سلام، اليوم الأحد، أمام منزل عائلة "صب لبن" المهدد بالاستيلاء عليه من قبل المستوطنين، وذلك في عقبة الخالدية ببلدة القدس القديمة.

وحمل المتظاهرون لافتات كتب عليها عبارات مناهضة لقرار إخلاء المنزل والاستيطان في مدينة القدس، بالاضافة إلى قرع طبول على انغام هتافات مناهضة للاحتلال. وتأتي التظاهرة ضمن حملات التضامن التي يقوم بها نشطاء أجانب ومقدسيون للوقوف بجانب العائلة ومساعدتها على الحفاظ على بيتها المهدد.

الناشط المقدسي حسام عابد قال لـ هُنا القدس أنهم يهدفون من خلال حملات التضامن التي تتنوع بأشكالها فمنها التغطية الصحفية أو على شبكات التواصل الاعلامي أو من خلال البقاء والنوم في بيت العائلة، للوقوف ضد سياسة التهويد التي يمارسها الاحتلال مع المقدسيين، وذلك بعد تجاهل القضية المقدسية من قبل الدول العربية والأجنبية ومنظمة حقوق الانسان، مبينًا أنهم يحاولون تسليط الضوء على قضية إخلاء المقدسيين من منازلهم.

صاحبة المنزل نورة صب لبن قالت لـ هُنا القدس إنها سعيدة جدًا بحملات التضامن التي يتم تنظيمها، فهي تخبرهم أن هناك من يقف معهم ويساندهم في قضيتهم. وروت صب لبن عن حالة القلق التي تعيش فيها العائلة على مدار الساعة، فهي لا تفتح باب بيتها إلا عند التأكد من أن الطارق ليس مستوطنًا أو شرطيًا، وكذلك تخشى من أن تخرج من البيت وتتركه فارغًا فترجع وتجد المستوطنين وقد استولوا عليه.

نجل صاحبة المنزل أحمد صب لبن قال لـ هُنا القدس إن الاحتلال يسعى من سياسة إخلاء المنازل لطمس الهوية العربية للمدينة، وذلك بتحويل البيوت المصادرة إلى منازل للمستوطنين وكنس، فبلدة القدس القديمة أصبحت تحتوي على 80 بؤرة استيطانية منذ احتلال القدس عام 1967.

وبين صب لبن أن العائلة بدأت صراع إخلائها من المنزل في شهر أكتوبر الماضي بعد أن حكمت محكمة الاحتلال لصالح المستوطنين بإخلائهم من المنزل وذلك بذريعة أن العقار يعود لملّاك يهود منذ عشرات السنين.

وأضاف أن المستوطنين حاولوا اخلاءهم من المنزل ثلاث مرات، إلا أن محامي العائلة كان ينجح باستصدار قرار يقضي بتأجيل الاخلاء لحين انعقاء جلسة الاستئناف التي طالب بها العائلة وحددتها المحكمة العليا بتاريخ 31/5/2015.

التعليقات